تصميم المساجد: نصائح لتصميم المساجد بطريقة مميزة ودور تصميم الديكور في المسجد

نصائح تصميم المساجد بطريقة مميزة

تصميم المساجد
تصميم المساجد – نصائح تصميم المساجد بطريقة مميزة

تصميم المساجد أمر يؤثر على عدد كبير من الأشخاص الذين يتوافدون عليه يوميًا. لأن المسجد المكان الذي تقام فيه الصلاة ومهما كان بسيطًا يجب أن يبعث على الراحة، الأناقة والرُقي.

كما يمكن تعريف تصميم المساجد على أنها العملية التي يتم فيها تخطيط ورسم الخرائط الأولية والنهائية ووضع التصور لشكل الجامع الداخلي ومساحته وطاقته الاستيعابية. سنتعرف أولا في هذا المقال على نبذة عن المساجد ثم نتعرّف ثانيًا على عناصر المسجد الأساسية ثم على معايير تصميم المساجد، وأخيرًا سنعرض بعض نصائح تصميم المساجد للحفاظ على الشكل الجمالي والروحاني.

انظر أيضًا:

 نبذة عن المساجد

عند بداية تأسيس الدولة الإسلامية بعد هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم، كان أول ما أمر به بناء المسجد النبوي، وكان المسجد هو نقطة انطلاق أساسية للمدينة المنورة التي كانت عاصمة الدولة الإسلامية في عهد الرسول. بعد انتقال مقر الحكم إلى دمشق وبغداد وغيرهما من العواصم الإسلامية، كان أول ما بدأ به هو بناء المسجد، ومع زيادة رقعة الدولة الإسلامية، وامتداد مساحتها الجغرافية أخذ طراز عمارة المساجد في التنوع متأثرا بالبيئة التي يتم البناء فيها، فكانت العمارة الإسلامية الدمشقية هي أولى تصاميم المساجد الإسلامية المزخرفة وسادت منذ ذلك الوقت حتى يومنا هذا.

 عناصر المسجد الرئيسية

المُصلى والمنبر 

هو القسم الرئيسي في المسجد، حيث تقام الصلاة وتلقى الخطب ويتم تبادل الأفكار فيه والتفكير في أمور المسلمين، والمصلى عادة ما يكون مستطيل الشكل، ضلعه الأطول في اتجاه القبلة، ويضم ضلع القبلة كل من المحراب والمنبر. المنبَر أو المِنبر المرتفع الذي يخاطب منه الإمام المصلين. تم تصميمه بدرج من 3 إلى 5 درجات ومنطقة جلوس في الأعلى حيث يلقي الإمام الخطب. كان منبر الرسول صلى الله عليه وسلم ثلاث درجات يصعدها ليخطب في الناس. ويجب ألا يقطع المنبر صفوف الصلاة وهذا أمر ممكن أن يجعل المنبر منزلقا وبعدد من الدرجات يكفي لمشاهدة الخطيب من أطراف المصلى.

تعلم الان من خلال دبلومات ودورات احترافية


دبلوم التصميم الداخلي و الديكور و الإظهار المعماري الشامل

دبلوم التصميم الداخلي والديكور - interior design diploma
دبلوم في التصميم الداخلي و الديكور , اسس تصميم وتوزيع الأثاث, تصميم و توزيع الإضاءات و الخامات وفهم نظريات وقواعد اختيار الألوان للتصميم الداخلي, مشاريع متعددة علي ستايلات التصميم الداخلي.

طور من مهاراتك وقدراتك وابداء الان

 المحراب 

يعتبر المحراب من أهم أجزاء التصميم الداخلي للمساجد بعد المُصلى. يشير المحراب دائمًا إلى اتجاه القبلة (نحو مكة). هذا مكان مقدس داخل المسجد ويتم التعبير عنه في الغالب في شكل مكانة نصف دائرية. يمكن أن تكون مصنوعة من الخشب والبناء. كما أنها مزخرفة للغاية، ومعظمها بأعمدة زينة.

 المِوضئة

 وهي المكان المخصص للوضوء. كانت المِوضئة أو المتوضأ جزءًا منفصلا عن مبنى المسجد،ثم أصبح الآن جزءا منه.  يفضل أن نصل إليها في خط سير غير معترض لخط سير الداخل إلى المسجد، ويجب أن تكون ذات مساحة مناسبة بأرضيات وحوائط قابلة للتنظيف. وأن تكون ذات تهوية جيدة مع الانتباه لاتجاه الحمامات بحيث لا تكون مقابلة لها.

 المئذنة

تصميم المساجد
تصميم المساجد – نصائح تصميم المساجد بطريقة مميزة

يقال إن المئذنة مستوحاة من منارة الإسكندرية القديمة. على الرغم من أنها ليست جزءًا من التصميم الداخلي للمسجد النموذجي، إلا أنها لا تزال مكونًا أساسيًا لكل من المساجد القديمة والمعاصرة. حتى أصغر المساجد بها مئذنة واحدة على الأقل. المقطع العرضي لهذه المآذن متنوع. كان لبعض المساجد مآذن  بأعمدة مربعة بينما كان للبعض الآخر أعمدة أسطوانية. 

إن الغرض من المئذنة ليس مجرد الزينة، بل  إنها في الواقع مكان المؤذن. تحتوي المساجد الأكبر حجمًا على مساحة مبنية للمعادين في المئذنة، لكن المساجد الأصغر تحتوي فقط على مكبر صوت متصل أعلى المئذنة. في كلتا الحالتين، إنه عنصر أساسي لأي مسجد والذي بدونه قد يبدو غير مكتمل.

النوافذ والفتحات

تحتوي كل المساجد على نوافذ وفتحات في أعلى الجدران لإدخال ضوء أكثر ولإبراز الزخرفات وكذلك أحيانًا للهوية. من الأفضل أن تكون أعلى من مستوى نظر المصلي لتجنب انشغاله بما يجري خارج المسجد.

الزينة

هناك عناصر زخرفية أخرى مشتركة بين معظم المساجد. على سبيل المثال ، غالبًا ما يظهر فوق الخط المحراب إفريز كبير من الخطاط أو خرطوشة عليها نقش بارز. في معظم الحالات تمثل النقوش الخطية اقتباسات من القرآن الكريم، وغالبًا ما تتضمن تاريخ تفاني المبنى واسم المستفيد. ميزة أخرى من زخرفة المساجد هي المصابيح المعلقة، والتي تظهر أيضًا في صورة مسجد السلطان حسن.

يعد النور ميزة أساسية للمساجد، حيث تحدث الصلوات الأولى والأخيرة قبل شروق الشمس وبعد غروب الشمس. المصابيح، جنبًا إلى جنب مع المفروشات الأخرى مثل السجاد، شكلت جانبًا مهمًا وإن كان سريع الزوال في بنية المساجد. 

تصميم المساجد
تصميم المساجد – نصائح تصميم المساجد بطريقة مميزة

الفناء

الفناء (المعروف أيضًا باسم صحن) هو عنصر ثابت في معظم التصميمات التقليدية وتصميم المساجد الداخلي. إنه مفتوح على السماء وعادة ما يكون محاطًا بأروقة أو غرف. وظيفة الفناء في التصميم الداخلي للمسجد ذات شقين. أولاً: لاستيعاب الحشد الزائد في صلاة الجمعة. ثانياً: توفير التهوية الطبيعية داخل المسجد. عادة ما توجد نافورة صغيرة أو منطقة خضراء ضيقة في وسطها لغرض الزخرفة.

القُبة

يمكن اعتبار قبة الصخرة في القدس مصدر الإلهام الأصلي وراء القباب المستخدمة في المساجد اللاحقة. ومع ذلك، كان العثمانيون ذوو الشهرة التركية هم الذين أدخلوا قبة مركزية لعمارة المساجد في القرن الخامس عشر. تم تصميمها لتكون  عادةً فوق المُصلى مباشرة، ولكن أصبحت القبب غير المتماثلة أيضًا شائعة بعد ذلك. لقد تم تصميمها على مساحات لا يتم فيها أداء الصلاة وكانت بعيدة عن المركز. اليوم أصبحت القباب جزءًا معروفًا من التصميم الداخلي للمساجد.

يتم استخدام القُبة لإضفاء إحساس بالعظمة داخل المسجد وخارجه. يختلف التنسيب من تصميم إلى آخر، لكنه لا يزال عنصرًا يلهمك عندما تقف تحته. يقوم العديد من المصممين بتثبيت ثريات زخرفية أو شمعدانات هنا لإلهام الزخرفة. العناصر الزخرفية الأخرى المستخدمة في الجزء الداخلي من القبة هي اللوحات التجريدية للزهور والأرابيسك والكروم وأعمال الفسيفساء الجميلة. ومع ذلك، هناك بعض المساجد غير التقليدية التي تتخلى عن القبة تمامًا.

انظر أيضًا:

تصميم المساجد وأهم اعتباراته

الشكل العام 

 يعتبر المسقط المستطيل من أفضل المساقط على وجه العموم، وهو الغالب على أكثر المساجد المبنية، ويلاحظ عموما أن الضلع الأطول للمسجد يكون موازيا لحائط القبلة، لما يعطيه من تأكيد لاتجاه القبلة. يتم توجيه بيت الصلاة نحو القبلة، أو المسجد الحرام بمكة، أما باقي عناصره فيتم توجيهها حسب الغرض منها، بحيث لا تؤثر على كفاءة التصميم للمسجد، كما يجب الأخذ في الاعتبار التأكيد على اتجاه القبلة باستخدام شتى الوسائل المعمارية، مع إخلاء حائط القبلة من أية فتحات في مستوى نظر المصلين.

المساحة والحجم

يحتاج المصلي الواحد إلى مساحة صافية 1 متر مربع، على أساس أن المساحة اللازمة في حدود 0.8×1.2م تقريبا، وتختلف المساحة الكلية للمسجد حسب نوع الخدمة التي يقدمها، وبذلك تقدر بعدد المصلين، بالإضافة إلى مسطح الخدمات المطلوبة، مع العلم بأن المساحة المحددة لا تشمل الساحات الخارجية أو مواقف السيارات أو الملحقات غير التقليدية كبيوت الضيافة أو العيادات الطبية.

يمكن أن تختلف مساحة الخدمات حسب نوع المسجد، فالمسجد المحلي يحتاج المصلي فيه إلى مساحة خدمات بمقدار 1.2م2، أما المسجد الجامع يحتاج فيه المصلي إلى مساحة خدمات بمقدار 1.5 متر مربع. من الضروري أن يراعى في تصميم المنبر صغر الحجم، حتى لا يشغل حيزا كبيرا، ولا يؤدي إلى قطع الصفوف الأول للمصلين. كما من المُهم أيضًا الحفاظ على طهارة المسجد في تصميم الميضأة ودورات المياه وتحديد مواقعها، ويتم حساب عدد 1 مرحاض و2 صنبور لكل 40 مصلي.

يجب توفير عدد المداخل وأبواب المناسبة لمساحة المسجد، وأن تختار أماكنها حيث تيسر الدخول والخروج، ودون أن تؤدي إلى تخطي رقاب المصلين، وكذلك عزل مدخل النساء تماما عن مدخل الرجال. يفضل أيضاً استخدام أسلوب إنشائي يسمح بتغطية فراغ بيت الصلاة دون استخدام ركائز داخلية أو بأقل عدد منها.

انظر أيضًا:

البساطة والفخامة 

يراعى عموما البساطة وتحقيق معنى الصفاء والهدوء والتجرد في التشكيل الداخلي للفراغات وكذا التشكيل الخارجي للمسجد، مع التأكيد على معاني العلو والفخامة والرفعة والسيادة في التشكيل العام للمسجد.

توزيع الصوت والإضاءة

دراسة الصوتيات في المسجد، والتعمق في تحليل اتجاهاتها وقوتها، حتى يشعر المصلي في أي ركن في المسجد بالراحة التامة ن الضوضاء، والسماع الكامل الواضح لعظات وصلوات الإمام. يجب أن يكون المسجد مضاء في جميع أركانه بضوء يسمح لقارئ القرآن الجالس على الأرض بالرؤية الواضحة لما يقرأ، حيث تجنب الإضاءات الخافتة.

الزينة والزخارف

يُفضل استخدام الزخارف داخل المسجد، فيجب عند استخدامها مراعاة المواد الأولي لها مثل الرخام والخزف المتميزة بقوة السطح والعمر الافتراضي الطويل مقارنة بالمواد الأخرى، كما أنها سهلة التنظيف.

نصائح عند تصميم المساجد

تصميم المساجد
تصميم المساجد – نصائح تصميم المساجد بطريقة مميزة
  • يجب أن تقدم المساحات الخارجية رحلة لا تُنسى تستقبل القادمين الجدد. وذلك لأن المستخدمين على المدى القصير يتأثرون بشدة تصوراتهم الأولية لتصميم المسجد.
  • من الضروري أن تحوي غرفة الصلاة – المُصلى- على تهوية جيدة مع إمكانية الوصول إليها من الخارج بسهولة. يجب أن تستوعب أيضًا الدوران السهل.
  • من الجيد أن يستخدم تصميم المسجد علامات (مثل القباب والمآذن) يسهل التعرف عليها من قبل المجتمع. 
  • من الممكن الحفاظ على المياه عن طريق تركيب حنفيات مياه ذكية في منطقة الوضوء.
  • استخدام أنظمة تجميع مياه الأمطار وربطها بالصرف الصحي والسباكة يؤدي إلى تقليل استخدام المياه السائد.
  • يمكن أن تساعد إضافة الحدائق المائية إلى المساحات الخارجية للمسجد في إدخال المساحات الخضراء في المناطق الحضرية ذات الكثافة السكانية العالية.
  • يمكن أن تتميز مناطق الفناء بالمسح الناعم بدلاً من المسح الصلب النموذجي بحيث يمكن أن تصل المياه إلى طبقات المياه الجوفية أسفل مستوى الطاولة.
  • استخدم مسار الشمس لتصميم النوافذ والمناور بحيث يتطلب التصميم الداخلي للمسجد بشكل عام إضاءة صناعية أقل ويستخدم كهرباء أقل.
  • يمكن تركيب مصابيح LED الذكية في الداخل لتوفير الكهرباء.
  • يمكن استخدام اتجاه الرياح الطبيعي للموقع لتوجيه الفناء والباب والنوافذ لاستيعاب التهوية الطبيعية.
  • إن غرس شجرة له فوائد عظيمة في الدين الإسلامي، لذا فإن الحدود التي تصطف على جانبيها الأشجار لا تساهم فقط في تحسين البيئة، بل لها أيضًا مزايا دينية. كما أنه سيقلل من اكتساب الحرارة ويحافظ على عزل الجزء الداخلي.

تعلم الان من خلال دبلومات ودورات احترافية


دبلومة الأنيميشن المعماري Architectural Animation اونلاين

Architectural Animation Diploma Online - دبلومة الأنيميشن المعماري اونلاين
دبلومة لدراسة تقنيات الأنيميشن المعماري تفصيليا بالماكس , تحريك بمشاريع الديكور الداخلي والإظهار المعماري الخارجي, تحريك الكاميرات بشكل مفصل, تكوين المباني والعناصر المعمارية.

طور من مهاراتك وقدراتك وابداء الان

نصائح عامة في تصميم المساجد

من الأفضل عدم المبالغة في الترف داخل المسجد حتى لا يشتت المصلين في الصلاة. الأشكال المستخدمة في الزخرفة الإسلامية تشمل النباتات والأشكال الهندسية فقط. وذلك لأن الكائنات الحية مثل الطيور والحيوانات والشخصيات البشرية محظورة تمامًا في الأعمال الفنية الإسلامية.

يستخدم المهندسون المعماريون بالتناوب الثريات الكبيرة ومصابيح الإضاءة الأخرى كجزء من الديكور العام وأجواء التصميم الداخلي للمسجد. غالبًا ما توجد أيضًا أفاريز خطية كبيرة أو خرطوش بنقش بارز مصمم فوق المحراب. يوجد أيضًا لوحة رقمية في مكان بارز مكتوب عليها أوقات بداية ونهاية جميع الصلوات. إن تصميم المساجد هو من أرقى فنون التصميم سواء من ناحية المعمار أو التصميم الداخلي. يقال أن مستوى الفن في مجتمع مسلم يمكن تحديده عن طريق مساجدهم فكلما كانت المساجد راقية كان ذوق ومستوى الفن في المجتمع عالي. 

كانت هذه بعض النصائح التي تساعد طلاب الديكور والمعماريون على حد سواء في تصميم المساجد، و سنتعرف معًا في مقالات قادمات على باقي  التصميم المعماري والديكور الداخلي للمساجد بالتفصيل.

انظر أيضًا:

0الردود على "تصميم المساجد: نصائح لتصميم المساجد بطريقة مميزة ودور تصميم الديكور في المسجد"

اترك رسالة

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

حقـوق النـشر والملـكية الفـكرية لأكاديمية طريق الجرافيك

دائما معك للرد علي كل استفساراتك ! ابداء المحادثة الأن ..
WeCreativez WhatsApp Support
الإستفسارات للدورات الأونلاين قبل الإشتراك
للدارسين من خارج مصر
Available
WeCreativez WhatsApp Support
الإستفسارات للدورات الأونلاين قبل الإشتراك
للدارسين داخل مصر فقط
Available
طلب الاتصال بك

اهلا بيك معانا في موقع الاكاديمية 🙏🏻
متواجدين دائما لمساعدتك 🤝

هل لديك استفسارات ؟ عن الدراسة🙋‍♂️
فضلا تواصل معنا الأن! 🙏

إضغط هنا بالاسفل 👇
وتحدث معنا للرد عليك ومساعدتك🙌